الرئيسية / وطني ودولي / وطني / لماذا غيّب الاعلامي المكّي هلال عن تقديم المناظرات التلفزية للانتخابات الرئاسية؟

لماذا غيّب الاعلامي المكّي هلال عن تقديم المناظرات التلفزية للانتخابات الرئاسية؟

غُيّب الاعلامي الفصيح والكفء المكّي هلال عن تقديم المناظرات التلفزية للانتخابات الرئاسية التي تقام على امتداد ثلاث أيام متتالية من 7 إلى 9 سبتمبر 2019.

وقد اختارت القنوات التلفزية العمومية والخاصة عددا من الاعلاميين الذين لا يفوقون معرفة ولا مستوى حواريّا ممّا يمتلكه الاعلامي المكّي هلال.

هذا وإن دلّ على شيء فهو يدلّ على مبدإ الاقصاء الذي طال عدة مجالات ليصل إلى المجال الاعلامي في زمن اتّصف به الاعلام التونسي بحرية التعبير ومبدأ عدم الانحياز.

فهل يمكن أن يطال المكّي هلال شرف تقديم الدور الثاني للمناظرات التلفزية للانتخابات الرئاسية في إحدى مؤسساتنا الاعلامية وتركيز مبدأ المساواة وتكافؤ الفرص بين للاعلاميين في تقديم هذه المناظرات.

عن هاجر عزّوني

شاهد أيضاً

خلال أسبوع: الحرس الوطني يحبط تهريب بضائع بقيمة تفوق 4 مليارات

تمكنت وحدات الحرس الوطني بكامل تراب الجمهورية خلال الفترة الممتدة من 13 أكتوبر الى غاية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *