الرئيسية / أخبار المشاهير / الساحة الفنية تفقد الفنانة القديرة السيدة نعمة

الساحة الفنية تفقد الفنانة القديرة السيدة نعمة

فقدت الساحة الفنية صباح اليوم الأحد 18 أكتوبر 2020 الفنانة القديرة السيّدة نعمة بعد صراع طويل مع المرض عن عمر يناهز 86 سنة.

السيدة نعمة من مواليد 23 فيفري 1934 بقرية أزمور من معتمدية قليبية ولاية نابل و اسمها الحقيقي “حليمة الشيخ” لكن الموسيقار صالح المهدي غيّر إسمها و أطلق عليها اسم فني «نعمة».

قضًت طفولتها قرب أهلها بقريتها أزمور ثم انتقلت إلى العاصمة حيث أقامت في نهج الباشا في بيت قريب من بيت الرصايصي الذي كان يعتبر آنذاك بمثابة أستوديو الفن.د

بدأت تغني وتتحسّس خامات صوتها في الحادية عشر من عمرها عبر أغنية “صالحة” و”مكحول نظارة” وغيرها من الأغاني الشعبية التي أدخلتها إلى أرشيف الأغنية التونسية.

ثم غنّت لأول مرة أمام الجمهور في حفلة خيرية لفائدة جمعية المكفوفين حيث أصبحت إحدى مطربات فرقة الراشدية.

التحقت السيدة نعمة بالإذاعة الوطنية كمطربة رسمية في سنة 1958 وكانت فرقة الإذاعة تضم آنذاك أسماء كبيرة مثل صليحة وعليّة. وشاركت مع فرقة الإذاعة في عديد الحفلات خارج تونس مثل مهرجان انتخاب ملكة جمال العرب في بيروت سنة 1966 ومهرجان ألفية القاهرة سنة 1969 والذي لقبت على إثره بفنانة تونس الأولى.
يتجاوز رصيد السيدة نعمة الغنائي 360 أغنية ولحّن لها أشهر الفنانين من تونس مثل خميس الترنان ومحمد التريكي وصالح المهدي وقدور الصرارفي وعبد الحميد ساسي كما لحــــّن لها سيـــد مكاوي من مصر وحسن العريبي من ليبـــيا وغيرهم.

وبعد مسيرة طويلة من النجاحات أعلنت السيدة نعمة اعتزالها نظرًا لظروفها الصحية وعادت إلى مسقط رأسها أزمور للعيش فيها.

رحم الله فقيدة الفن التونسي المطربة القديرة السيدة نعمة وأسكنها فسيح جناته و إنا لله وإنا إليه راجعون.

عن نوافذ

شاهد أيضاً

المنيّة تغيّب الفنان القدير محمود ياسين

غيّبت المنية صباح اليوم الأربعاء 14 أكتوبر 2020 الفنان الكبير والمثل القدير محمود ياسين حيث …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *