الرئيسية / وطني / وطني / تهم إرهابية تستهدف الصحفي غسان بن خليفة

تهم إرهابية تستهدف الصحفي غسان بن خليفة

قرّر قاضي التحقيق عدد 23 بالقطب القضائي لمكافحة الإرهاب يوم 13 نوفمبر 2023 توجيه تهم “التحريض” و “الانضمام إلى وفاق إرهابي” و “ارتكاب أمر موحش ضد رئيس الدولة” إلى مدير تحرير موقع “انحياز” غسان بن خليفة وإبقائه في حالة سراح بعد مثوله أمامه وإمضاءه قرار ختم البحث .

وقد تم سماع بن خليفة الأسبوع المنقضي حول التهم الموجهة اليه.

وكانت الدعوى قد أثيرت في حق بن خليفة منذ أكثر من سنة حول تدوينة نشرتها إحدى الصفحات التي لا علاقة له بها اعتبرها القضاء جريمة إرهابية وكانت الفرق الأمنية المختصة قامت بكل الاختبارات المطلوبة، كما أن بن خليفة أكد عدم وجود أي علاقة له بالصفحة في أكثر من مناسبة.

وقد تم الاحتفاظ بالمتهم الرئيسي في القضية لأكثر من 14 شهر والذي نفى خلال عمليات البحث والتحقيق وجود أي علاقة للصحفي بالصفحة.

إن النقابة الوطنية للصحفيين تندد بالإحالات المتكررة للصحفيين على قطب مكافحة الإرهاب وتعتبرها انتهاكا خطيرا لحرية العمل الصحفي، وتدعو النقابة دائرة الاتهام بالقطب القضائي لمكافحة الإرهاب إلى مراجعة هذا القرار الذي ينتهك جوهر حرية التعبير وتدعوها إلى تطبيق التشريعات الجاري العمل بها في تنظيم قطاع الصحافة وهي المرسوم 115.

وتعتبر النقابة إحالة الصحفي غسان بن خليفة على القضاء بهذه التهم انتكاسة جديدة لحرية الصحافة في تونس بعد أن تم سجن الزميل الصحفي خلفية القاسمي والحكم عليه بالسجن خمس سنوات وإيداع الصحفية شذى الحاج مبارك السجن في تهم مماثلة وايداع الزميل ياسين الرمضاني السجن في قضية أخرى. وتعتبر النقابة أن قانون مكافحة الإرهاب وغسيل الأموال أصبح سيفا مسلطا على رقاب الصحفيين وضربا لحرية التعبير في تونس وتدعو المحاكم التونسية إلى إيقاف العمل به في ملاحقة الصحفيين والمعبرين.

عن نوافذ

شاهد أيضاً

يوسف المؤدّب: “تمّ تمكين المرأة التونسية من عدة مكاسب ولكن بنسب مختلفة عن الرجل” (فيديو)

نظّم معهد البحوث والاستطلاعات “وان تو وان” صباح اليوم اليوم الثلاثاء 28 ماي 2024 بأحد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *